ِ John Pilger and Tony Blair !
رسالة شكر من المثقفين العراقيين إلى الرئيسين بوش وبلير
السيد جورج دبليو بوش، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية المحترم
السيد توني بلير، رئيس وزراء المملكة المتحدة المحترم
بعد التحية والتقدير
بمناسبة تسليم قوات التحالف السلطة للحكومة العراقية المؤقتة، نود أن نعرب عن شكرنا وتقديرنا لكما ومن خلالكما للشعبين الأمريكي والبريطاني وجيشيهما لمبادرتكما النبيلة والشجاعة في مساعدة شعبنا على الخلاص من أبشع نظام ديكتاتوري دموي عرفته بلادنا والعالم. إننا كمثقفين من مختلف الاختصاصات عانينا وإلى أقصى مدى آلام شعبنا ولمسنا احتياجاته، ندرك حجم المأثرة الإنسانية التي قدمتموها لشعبنا ووطننا.

http://www.alkader.net/juni/wasamjwad_080614.htm
faces of shame
Iraqis after Occupation
Iraqis who are tasting freedom
عمائم امريكية بمقاييس مختلفة
يجب علينا تقبيل ايادي الامريكان لتحريرنا من الدكتاتورية
المعمم اياد جمال الدين - عضو البرلمان العراقي
الفضائية العربية برنامج اضاءات 14/12/2007

Bush Airs Doubts On Iraqi Government!
Former soldier indicted in Iraq rape, murder
The invasion of Iraq was a crime of gigantic proportions, for which politicians, the media and the public share responsibility
Journalists & Media Staff Casualties in Iraq
حينما يسقط السفلة في خندق السفالة .. !؟

"نحن الجنود الاميركان نرهب العراقيين، نرعبهم، نضربهم، ندمر منازلهم، وربما نغتصبهم! من لا نقتله نخلق له كل الاسباب في العالم ليتحول الى ارهابي، وبما نفعله بهم من يلومهم على رغبتهم بقتلنا؟! وقتل كل الاميركيين؟! هذا الادراك المثير للغثيان تحول في احشائي الى ما يشبه ورما سرطانيا نما وكبر وسبب لي معاناة هائلة كل يوم يمر علي هناك . الارهابيون في العراق .. هم نحن الاميركان. من حكاية جندي هارب من الجيش الاميركي عن مقال لـ "جوشوا كي".

There are nearly 150 tribes in Iraq that break down further into some 2,000 clans with a wide range of religious and ethnic affiliations and straddle across the land. These tribes have trans-border linkages to kinsmen in Saudi Arabia, Turkey, Jordan, Kuwait and Syria.
الطائفية، العشائرية و الشوفينية العنصرية
في سلة العم سام
لا يوجد تعريف اخر للاحتلال .. الا.. الاحتلال ..!؟
المثل العليا الامريكية في الحرية والديمقراطية والعدالة والمساوات
Kofi Annan, the Secretary General of the United Nations:

"Under international law, the responsibility for protecting civilians in conflict falls on the belligerents. Under military occupation, responsibility for the welfare of the population falls on the occupiers."
WHO IS JOHN NEGROPONTE?
WHO IS JOHN NEGROPONTE?For those of you who are... approaching middle age, (and I emphasize the word approaching), will probably remember the days of the Regan Administration's activities in Central America, the Iran/Contra affair, the testimonies of death squad activity in Honduras, Nicaragua, Costa Rica, The Sandinista Government, which was actually elected to office in an internationally recognized fair election. etc. etc.

 

لم تجلب الحرب والاحتلال "الحرية" و"الرفاه" و"السعادة" كما زعموا كذبا وزوراً وتبريراً للحرب. لقد دفعت الحرب المجتمع نحو هاوية المجهول. لم تنهي الحرب الديكتاتورية، بل اشاعت ديكتاتوريات اكثر شراسة وعنف ودموية واستهتار بحياة الجماهير. سلمت الحرب وامريكا وسياساتها واحتلالها المجتمع بايد عصابات اسلامية وطائفية وقومية وعشائرية اجرامية قل نظير بشاعتها ودمويتها، سلمته بيد حفنة من المجرمين والقتلة من القاعدة والميليشيات الاسلامية الارهابية وغيرها. سلبت مليارات الدولارات من مقدرات المجتمع وقوته اليومي، في وقت تعاني الاغلبية الساحقة من الفقر والاملاق والعوز. جاءت الحرب بحفنة عصابات قومية وطائفية لتفرضهم بالعنف والقسر كسادة المجتمع وقادته وبانتخابات زائفة وغير قانونية كاريكاتورية ونصبتهم كماسكي زمام السلطة في العراق ~ الحزب الشيوعي العراقي العمالي

فضائح ومهازل.....بقلم : أحمد الناصري/ خاص .. البديل

لا تستحق الادارة المحلية الكثير من المتابعة والرصد والتحليل والتشخيص، الا لكشفها وفضحها بصورة اكبر ونهائية. فهي ادارة عاجزة وفاشلة من البداية، في كل عملها وخطواتها، بسبب طبيعتها الداخلية، ولانها غير مستقلة، وتابعة للاحتلال، ولانها طائفية، والطائفية تتناقض مع الوطنية، وهي بلا برنامج وطني بالضرورة، وتسير من فشل الى فشل، ومن فضيحة الى فضيحة، حتى سقوطها الأكيد والقريب. فهي ادارة مصطنعة ومصنعة في الداوئر الأمريكية والبريطانية، وهذه الداوائر تشرف عليها وتقود كل تفاصيل عملها وتملي عليها ما تريد، من الباب الى الباب. وقد أنشأت على أسس خاطئة وعشوائية وغير مدروسة من الأساس، في ما يتعلق بالاحتلال وخطواته الاولى المعروفة، من كارنر الى بريمر وكارثة مجلس الحكم القذرة وتفرعاتها.
والادارة المحلية لا تكترث بالانتقادات والفشل والفضائح، لأن وجودها الشكلي هو فضحية مدوية بحد ذاتها. والعاملون في الادارة فرحون بما لديهم من سلطة، حتى لو كانت في (.....) المنطقة الخضراء تحت الحماية الأمريكية المباشرة، وفق الصفقة المشينة وتفاصيلها. وبغض النظر عما لحق الشعب والوطن، من كوارث أضافية مرعبة جديدة، وكانه لم يشبع بعد من حقبة الدكتاتورية والاستبداد والحصار والحروب اللعينة.
سيقولون لنا أن علاوي والدليمي خرجا من الحكومة، وأن علاوي والدليمي عادا الى الحكومة ( داخله خارجه). وأن تحالفاً رباعياً أو خماسياً قد أنبثق بقوة، ليفشل في اليوم التالي. وأن قيادة الحزب الشيوعي خرجت من القائمة العراقية. لماذا دخلت؟؟ وسيقولون أن الجعفري أنشق عن حزب الدعوة. من هو الجعفري، وماذا سيفعل إذا أنشق أو بقي؟؟، وإن مرتزقة وجحوش الصحوة ينوون تشكيل جبهة الكرامة، وهي جبهة وطنية سياسية، وربما قومية ديمقراطية. وأن القيادات الكردية مرتاحة للحوارات الأخيرة في بغداد ( مرتاحه ليه). ثم يسمون كل هذه الخربطات والمهازل، بالحراك السياسي في داخل أو من داخل ( العملية السياسية)، وخطواتها العبقرية، في الدستور والانتخابات والأصبع البنفسجي أو الوردي.
العلاقة القائمة بين الاحتلال والطائفية، علاقة عضوية، شكلت الخطر الأول على الوطن والوطنية والنسيج الاجتماعي والوجود الوطني. فقد أستخدم الاحتلال الطائفية كسلاح فعال لشق الوحدة الوطنية، وفرض نموذج متخلف يخرب البلد، واللعب على أطرافها، واستخدام كل طرف ضد الآخر، ثم شق كل طائفة من داخلها، الى جانب أغراقها في القتل والتصادم والحرب الأهلية، وفتح مشروع الفساد المالي والمحاصصي في كل شيء، والانعزال عن الشعب وطموحاته وهمومه الوطنية الأساسية والطبيعية.
الطائفية بطبيعتها الضيقة المنغلقة، ضد الوطن المنفتح، وضد الدين باعتباره منفتح وواسع وليس محدد ومحصور في أطار جزئي. وهي ضد الديمقراطية من باب أولي. والطائفية عدوانية ضد الطرف الآخر، وتزداد تطرف وقسوة ضد الأطراف الأخرى، وتحاول الاستحواذ على حصص جميع الأطراف بكل الأساليب. وهي أداة للفساد والأثراء السريع، بسبب عدم اهتمامها بحياة الناس ومصيرهم، والخوف من المستقبل، ومن انتهاء حالة السيطرة المؤقتة التي تمر بها. وهذا ما يجري بالضبط في بلادنا.
القتل الطائفي المتبادل والحرب الاهلية المتنقلة والسجون وخدمة الاحتلال وفتح المجال أمام التغلغل والفنوذ الإيراني وتهريب النفط والسيطرة على المراكز والدوائر الحساسة، كلها من تطبيقات الطائفية باعتبارها فعل غير وطني، بل فعل مشين ضد الوطن. والطائفة لا تمتلك برنامج، ولاتحتاج اليه، وهي بعيدة عنه، لكنها تمتلك سلاح ومال، تستطيع أن تنشر بهما الخراب، وتقود الصراع، على مصادر المال والسلطة، وهي مستعدة لتدمير كل شيء، وعمل كل شيء، للوصول الى الهدف. كما جرى في البصرة والنجف وكربلاء ومدينة الثورة وباقي المدن الأخرى، وكما هو الحال في الصراع الدائر في المنطقة الخضراء، بين أمراء الطوائف والأجنحة الطائفية.
الفضائح لم ولن تتوقف، بسبب تركيبة وطبيعة النظام المحاصصي التابع، والمفروض على بلادنا، لذلك تستمر وتتكرر فضائح الفساد والنهب السريع، فللان لاتوجد حسابات صادرة وواردة بحجم الأموال الداخلة والأموال المصروفة ومجالات الصرف. وفضائح وزارة الدفاع وجميع الوزارات والدوائر الأخرى. خاصة الغنية منها، كالمالية والتجارة والكهرباء والداخلية، ماذا بقي؟؟. فبعد المليارات التي هدرت على خردة التسليح الفاسد والوهمي، تنكشف فضيحة جديدة مدوية في الوزارة. وبعد سلسلة مهازل القضاء الطائفي، تخرج علينا وثيقة ( الولد القاتل) محمد العريبي، سليل العائلة الرجعية، من خدم الحكومات المتعاقبة، وحفيد قاهر الفلاحين الفقراء في ريف العمارة. * الطائفية السياسية فرحة بالصفقة المشينة التي جرت بينها وبين الاحتلال، والتي أوصلتها الى الادارة المحلية. وهي تريد معاهدة طويلة الأمد لحمايتها. فالوضع مهزوز ويهتز رغم وجود 160 ألف جندي أمريكي. فماذا لو غادر الحماة؟؟ كيف يكون المصير والمآل؟؟ من هنا تبرز اهمية المعاهدة. إن أستمرار وبقاء الادارة المحلية مرتبط بوجود وبقاء الاحتلال. * من المهازل الأخرى، إن الطائفية السياسية تقدم تنازلات للطرف القومي الانعزالي وفق تخادم ضيق ووقتي، لتجاوز فشل صولات البصرة والثورة والنجف وكربلاء والحلة ووووو.
يدعي المحتل الأمريكي أنه يقتل بطائراته الحربية ( الخارجين عن القانون ) في مدينة الثورة والبصرة وغيرها من المناطق. والسؤال أي قانون يقصده المحتل؟؟ وألم يكن المحتل الأمريكي خارج عن القانون الدولي. وهل يجوز من الناحية الوطنية، تأييد خطوات عسكرية ينفذها المحتل لفرض سيطرته؟؟
هناك تحولات استراتيجية في وضع الاحتلال الأمريكي لبلادنا، فهل تستطيع الحركة الوطنية التقاط تلك التحولات وأستثمارها في الصراع التاريخي ضد الاحتلال؟؟
ورد خبر صغير يقول:- مذكرة اتهام أمام الاتحاد الأوربي ضد 63 مسؤولا عراقيا بينهم المالكي بتهمة ارتكاب جرائم قتل جماعي بحق المدنيين العراقيين. تلك مجرد بداية


الدم وصل للركب

لا أخفيك سرا ولا أعني مجازا لغوي

العراقيون يموتون بكل ألوان الطيف الهمجي

قتلا بالرصاص والهاونات

حرقا بالتيزاب. خنقا بالأسلاك

ذبحا بالسكين. خرقا بالمثقاب

يقتلون غيلة وعلانية. بشهادة وبدونها

على الأرصفة تحز رقابهم وتترك لششهم نهبا للكلاب

لا أحد يتلو على رؤوسهم فاتحة ولا خاتمة

جثثهم لا حرمة لها

قيودهم مجهولة

قبورهم مدروسة

توابيتهم لا تحمل سوى بقايا أشلاء ممزقة

على من يتوكلون وبمن يستجيرون

وعلى أية عمامة يتكئون

أليست كلها عمائم. عمائم على الرؤوس. ~ جمعة الحلفي- كتابات

هل هم حقاً يتكلمون بأ سم الشعب
او بأ سم طوائفهم وعنصريتهم ..!؟
الخبز والديمقراطية وجزمة الغــزاة
وفي الثامن من تموز جلس بريمر والى جانبه مشاركه الانكليزي ساورز،وأمامهم عزيز محمد الأمين العام السابق للحزب الشيوعي العراقي ـ مطلوب من السيد عزيز محمد أن يرد على ما اورده بريمر عنه وبذلك الأقتضاب الذي لا يوفر اي فكرة صحيحة للقارئ عنه إلا انه رجل قد شابه الخرف ـ ومن بين طيات الحوار يبدوا ان السيد عزيز محمد قد فشل في الأختبارالأمريكي، لأن بريمر استنتج ان هذا العجوز صاحب الثمانين عاما لا يزال يعتقد بأن برجينيف لا يزال حيا ـ تصورعزيزي القارئ اي استغفال للقارئ يريده بريمرـ ويستمر في خلط العسل بالسم حينما يقول ان من حُسْنِ حظهم هو وساورز ان اجرو مقابلة مع بديل عزيز محمد في قيادة الحزب حميد مجيد موسى، الذي يصفه بالربع النشيط، المدرك بوضوح الحاجة الى تشجيع القطاع الخاص في العراق. فقد نجح حميد مجيد موسى بالأختبار. ويضيف عن موسى بأنه قد اثبت وهو الشيعي، انه كان احد اكثر اعضاء المجلس تاثيرا وشعبية
كيف يمكن للكوردي أن يصير .... عوراقجي؟!
اقوى دولة في العالم تخاف رسوم الاطفال
لن نبالي، ومعنا الكثير من شعوب العالم، اذا ما حكم امريكا رئيس أزرق أو أصفر. المهم هو تغيير السياسة الخارجية التي تستخدم مفاهيم الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان كايديولوجيا ترمى بشكل اسلحة دمار شامل على الشعوب. . . فالسياسة الاستراتيجية الامريكية واحدة مهما كان لون بشرة الرئيس أو جنسه ولنا في كوندوليزا رايس وزيرة الخارجية السوداء الحالية، وكولن باول وزير الخارجية الاسود السابق ومادلين اولبرايت وزيرة الخارجية البيضاء السابقة له عبرة. ~ هيفاء زنكنة - القدس العربي
افكار في الماركسية-اللينينية-السيستانية
وعندما جرى تحديد موعد الانتخابات في الثلاثين من كانون الثاني (يناير) 2005، دعا مقلديه إلى ممارسة حقهم في المشاركة في الانتخابات، لدرجة أنه جعل ذلك واجباً شرعياً. وكان هذا أحد العوامل المهمة في الإقبال الكبير على التصويت من قبل أبناء الشعب العراقي، لدرجة فاقت نسبة المصوتين في انتخابات الثلاثين من كانون الثاني الماضي مثيلاتها في العديد من الدول العريقة في الديموقراطية . ~ غبد الرزاق الصافي - الحياة السعودية
لجيران ـ بغداد ـ منحت وزارة الشباب والرياضة الرئيس الأميركي جورج بوش درع الوزارة تقديرا لدعمه المتواصل للرياضة العراقية في احتفالية أقامتها في فندق الرشيد وسط العاصمة بغداد. وقال وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر أثناء تسليم الدرع للسفير الأميركي في العراق رايان كروكر، إن مواقف الرئيس بوش الداعمة لرياضة العراق جعلته بطلا قوميا ~10/11/2008

بعد خمس سنوات من انطلاقة العملية السياسية في العراق، يعترف احد اهم رموزها، وهو رئيس الوزراء والامين العام لحزب الدعوة الاسلامية، نوري المالكي، بالثغرات الكبيرة التي رافقتها.
اولى هذه الثغرات ان الدستور كتب على عجل.. وثاني هذه الثغرات ان المحاصصة بلغت ذروتها، خاصة اثناء كتابة الدستور، رغم انها »تعطل حركة الدولة وتجمد الطاقات« وثالث هذه الثغرات عدم وجود توافق على شكل الدولة، رغم كتابة الدستور، ورابع هذه الثغرات ان الدستور يحتوي على العديد من النصوص »الغائمة وغير الواضحة«.
ليست هذه ثغرات في كتاب او مقال، انما هي ثغرات في دستور وعملية سياسية وبناء دولة وتشكيل حكومة، ولذلك كان ثمنها باهظا، لم يدفعه الذين ارتكبوها، انما دفعه الفقراء والمساكين من العراقيين، بل دفعه العراق الذي جرته المحاصصة الى حرب اهلية راح ضحيتها عشرات الالاف من القتلى وملايين النازحين والمهاجرين ~ محمد عبد الجبار شبوط
وزارة الثقافة تعجز ان تفهم معنى الثقافة.. !؟
د. نبيل ياسين ـ 11 مايس 2008 ، قناة الحرة الفضائية
الروح الطائفية تقف خلف كل مأساة وكادت تقود العراق إلى حرب أهلية، وتقف خلف الدماء التي سالت والتدمير والتعطيل". ~ رئيس الوزراء نوري المالكي
الويل لصعاليك حولوا حزب الشهداء الى سهم رخيص في بورصات امريكا وبريطانيا ~ سعاد خيري - الحوار المتمدن

Why is Labour MP, Ann Clawed is one of the notorious liar and hypocrite in modern British political career?

Not a shred of evidence
Did Saddam Hussein really use industrial shredders to kill his enemies? Brendan O'Neill is not persuaded that he did
Lieutenant Matt Martin, one of the USA soldiers who shot at a vehicle killing up to 10 women and children: "Did you see all that? Did you see that little baby girl? I carried her body and buried it as best I could but I had no time. It really gets to me to see children being killed like this, but we had no choice."